أنت هنا

مَجموعة إيوان البحثية تحتفل باليوم العالمي للغة العربية

كتَبت / نُهى عبدالله الراجحي .

"  هي الفصحى وهل لي لغةٌ سِواها ...                                                                                                                                         
                                    لَدَى التِّبيانِ تبلغُ مُنتهاهــا
-    لها وقْعٌ على الأسْماعِ عَذْبٌ ...                                                                                             
                                 وفي الألْبابِ يَحْلُو مُجتناهــا "

احتفلت مجموعة إيوان البحثية في كلية علوم الحاسب و المعلومات في يوم الأربعاء 18 ديسمبر 2013 بفعالية اليوم العالمي للغة العربية، حيث أبدعت المجموعة في تجهيزِ ركنٍ مخصص بمناسبةِ هذا الحدثِ العالميّ ؛ فقد تمّ تقسيم الركن إلى أقسامٍ عديدة منها عرض لأبرز مشاريع مجموعة إيوان البحثية والتي تخدمُ اللغة العربية كمشروع وُصول ، و معجمُ اللغةِ المعاصرة و العديد من المشاريعِ الأخرى و التي تمّ عرضها بطريقةٍ مُميزة و جذابة .
بالإضافةً إلى عرضِ مشاريع مجموعةِ إيوان البحثية فلقد تمّ عرضُ أبرزِ المُبادرات الداخلية و الخارجية المُتعلقة باللغة العربية كمُبادرة " تغريدات " وَ مبادرة " الملك عبدالله للمُحتوى العربي". علاوةً على ذلك فقد احتوى الركن على توزيعات مُميزة كَفواصل للكتب وَ تقويم مُلون و جذاب باللغة العربية لتنظيمِ المهامّ اليومية.
ومن الجديرُ ذكره أن طالبات كلية علوم الحاسب والمعلومات وظفوا محصولهم المعلوماتيّ بإبداع حيثُ تم تصميم صفحات على الانترنت بحيثُ يتمّ التصويت من قبل الطالبات على مدى إعجابهم بما قدمتهُ المجموعة في ركنها بل و تمّ وضع هدية رمزية لعدد عشوائي من الطالبات. كما كانت هناك مشاركة فاعلة من الحضور من طالبات و عضوات هيئة التدريس من الكلية والكليات الأخرى عن طريق كتابة جمل عربية للتعبير عن الفخر باللغة العربية وحبها.
و لم تقتصر مجموعة إيوان على هذا القدرِ من التميز بل و وضعت مزيدًا من الأفكار فرفعت سقفَ التميز ! حيثُ تمّ عرض لوحة كبيرة تحتوي على آراءِ زوّار الركن من الطالبات و الدكتورات وَ تمكنهنّ من كتابة أفكارهن لكيفيّة إثراء اللغة العربية بإستخدام التقنية، وكنوعٍ من التفاعل بين الحضور تم عرض أسئلة تخص معاني كلمات معينة و ذلكَ للمساعدة في تعريب بعضٍ البرمجيات .
هذا و قد آحتوى الركن على عديدٍ من الأفكار الأخرى وتتمنى مجموعة إيوان البحثية أن تكونَ قد قدّمت شيئًا و إن كانَ بسيطًا في خدمةِ هذهِ اللغة العظيمة . يذكر أن الاحتفال أقيم بتنظيم من طالبات المجموعة البحثية: وهن منيرة القحطاني ,ريم العامر , منيرة آل محسن, مناهل آل تويم , نهى الراجح و رهام خوجه, وبقيادة إلهام السبكي.

الخبر في رسالة الجامعة

صور من الفعالية

page image: 
Image icon arabic-1.jpg